%d8%a7%d9%84%d9%88%d9%82%d8%a7%d9%8a%d8%a9-%d8%b3%d8%b1%d8%b7%d8%a7%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%ab%d8%af%d9%89

الوقاية من سرطان الثدي

 هو أحد أنواع السرطانات الأكثر شيوعاً هذه الأيام، والأكثر فتكاً بالنساءلسوء الحظ. إليك لمحة عما يمكنك فعله لحماية نفسك.
التحرك أكثر، وتناول الخضار والفاكهة، والحفاظ على الرشاقة، وعدم تفويت الفحصالسنوي للثديين… إنها نصائح مهمة للوقاية من سرطان الثدي، وهي في متناول جميعالنساء من دون أي استثناء. والواقع أن الالتزام بها كفيل بتفادي 30 في المئة منسرطانات الثدي.

  • تناول الغذاء الصحي( من فواكة و خضروات و البعد عن الوجبات السريعة )
  • التحرك لساعتين كل يوم ( للتخلص من السموم بالجسم )
  • الحفاظ على الرشاقة ( احرصى على وزن مثالى دائما )
  • إنجاب الأولاد في سن مبكرة
  • السيطرة على التوتر
  • الكشف الدورى
  • الإرضاع الطبيعي من الثدي إلى يقلل من نسبة الإصابة بسرطان الثدي خصوصاً إذا تواصل الإرضاع لمدة سنة ونصف إلى سنتين

ما هو سرطان الثدي؟

 هو احد أنماط الأورام الخبيثة الشائعة وينجم عن نمو غير طبيعي لخلايا الثدي وعادة ما يظهر في قنوات الأنابيب التي تحمل الحليب إلى الحلمة وغدد الحليب، و يتميز سرطان الثدي بقدرته على الانتشار لمواقع الجسم الأخري .

أسباب حدوث سرطان الثدى

أسباب سرطان الثدى غير معروفة بدقة ولكن توجد عوامل تزيد من خطورة هذا المرض منها :-

العمر :هناك حوالي 80% من حالات سرطان الثدي تشخص بعد سن 50 عاماً ، في حين أن هذه النسبة تبلغ فقط 18% عند النساء في الأربعينيات من عمرهن.

العامل الوراثي ( الجينات):قد تزيد فرص الاصابة بالمرض بنسبة 5-10% و هناك مورثتان (BRCA1) و (BRCA2) ترفعان درجة خطر الإصابة إلى درجة كبيرة.

من الأمور الهامة أن تقوم النساء اللواتي ظهرت في عائلاتهن إصابات سابقة بسرطان الثدي أو المبيض بإجراء بعض الفحوص والاختبارات.

البلوغ المبكر( قبل سن 12 سنة ) أو تأخر سن انقطاع الدورة الشهرية بعد سن 55 سنة .

 

عدم الانجاب أو تأخر أول حمل لما بعد 30 سنة .

السمنة المفرطة خاصة بعد سن اليأس .

الافراط في شرب الكحول .

موانع الحمل التي تؤخذ عبر الفم .

استعمال هرمون الاستروجين أو البروجسترون بعد انقطاع الدورة الشهرية .

التعرض للاشعاعات .

عدم الرضاعة .

ما أعراض سرطان الثدي

وجود تورم(كتله) في الثدي أو تحت الإبط.

تغير في حجم وشكل الثدي.

وجود افرازات من الحلمة غير الحليب.

الم وتيبس الثدي. 

تغير ملمس الجلد وطبيعته في منطقة الثدي.

 تورم الغدد الليمفاوية تحت الإبط.

تغير في لون الحلمة أو بروزها أو انقلاب الحلمة أو تغير في جلد الحلمة ( طفح ) أو ألم في الحلمة 

كيفية الوقاية من سرطان الثدى

اعتماد نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بشكل منتظم.

تجنب زيادة الوزن وتجنب شرب الكحول

تجنب الادوية التي تحتوي على الهرمونات عند انقطاع الدورة الشهرية.

تجنب التدخين

الرضاعة الطبيعية لأطول فترة زمنية ممكنة

مراجعة الطبيب عند ظهور أي عوارض مرضية على الثديوالحرص علي الفحص الدوري

المشي بصورة منتظمة يقلل الإصابة بسرطان الثدي