635628142792389610

الفطام

إنّ الفطام من المراحل المقلقة التي يمرّ بها الطفل والأم على حد سواء، وفي هذه المرحلة يكون الطفل قد وصل للعمر المناسب الذي يجب فطمه فيه، والذي يَنصح الأطباء أنّ يكون عمر الطفل من سنة إلى سنتين، والابتعاد عن فطم الطفل قبل إكمال عامه الأول لأنّ حليب الأم له فوائد كبيرة على صحة الطفل فهو يقوي مناعته. الفطام هو منع الطفل من تناول الحليب من ثدي أمه والذي اعتاد الطفل عليه منذ أن بدأت حياته في هذه الدنيا، فلذلك عند البدء بالفطام سيشعر الطفل بالحزن لأنّه اعتاد على ذلك، وأيضاً بالرضاعة كان الطفل قريباً بشكل دائم من أمه؛ فهذا يعطيه الشعور بالأمان وعدم الخوف، فعند البدء بالفطام يبدأ الطفل بالصراخ والبكاء وأحياناً قد تزيد حرارته، لذلك يجب التدريج في ذلك، فهو من أهم الوسائل التي تجعل الطفل أكثر تحمّلاً لموضوع الفطام، وسنعرض في مقالنا هذا بعضاً من طرق الفطام. طرق فطام الطفل عن الرضاعة الطبيعية تعويد الطفل على شرب كميات أكبر من الحليب الصناعي، وإعطاؤه القنينة بين كل فترة وأخرى، والتركيز على إعطائه القنينة في الأوقات التي كان يرضع بها، فيجب أن يتعود أنّ الرضاعة الطبيعية أصبحت بأوقات أقل. تقليل الوقت المخصص للرضاعة الطبيعية فإذا كانت عشرين دقيقة، اجعليها عشر دقائق حتى لو لم يشبع الطفل، وعوضي جوع الطفل بالمأكولات أو الحليب الصناعي. إحضار المزيد من الألعاب والهدايا لتشتيت انتباهه عن الرضاعة وجعل تركيزه في الألعاب الجديدة، ويجب إعطاء الألعاب للطفل على فترات فكلما أراد أن يرضع أعطيه لعبة جديدة. التنويع في وجبات الطفل والتفنن في شكل طبق الطفل كترتيب الطعام بشكل كرتوني أو برسمه بسيطة، فهذا يجعل الطفل أكثر رغبة بتناول الطعام وذلك يجعله بطلب الطعام بنفسه، وبذلك ينسى الطفل الرضاعة الطبيعية لبعض الوقت. الخروج بالطفل إلى أماكن الألعاب الترفيهية، والى أماكن تواجد الأطفال بكثرة وترك الطفل يلعب ويلهو إما بالألعاب أو مع الأطفال، فذلك سيشتت انتباه الطفل وينسى الرضاعة، ويفضل الخروج بالأوقات التي كان يرضع بها باستمرار. استخدام بعض الطرق الطبيعية لتكريه الطفل بالرضاعة الطبيعية، كوضع بعض قطرات الليمون على حلمة الثدي، وعندما يبدأ بالرضاعة سيزعجه الأمر ويبعد عنه، ويمكن أن لا يعود عليه نهائياً، ولكن هذه الطريقة تُستخدم مرة واحدة وان لم تفلح فلا تكرريها. لا تنسي أنّ أهم أمر في الفطام هو أن تعودي نفسك على الصبر، فالأمر لبعض الأطفال يحتاج إلى عناء وجهد.